مــاذا نفعــل

تم تأسيس مركز تحديث الصناعة ( IMC) بمقتضى مرسوم رئاسي في ديسمبر 2000 لإعطاء دفعة لصناعة مصرية مستدامة، حديثة، حيوية و تنافسية.

الهدف الأساسى من ذلك هو دعم المؤسسات الصناعية ، وخلق بيئة أعمال مواتية للقطاع الصناعي ، وذلك بالتنسيق مع وزارة الصناعة والتجارة و المؤسسات الصغيرة والمتوسطة .

بدأ المركز فى تقديم الخدمات منذ عام 2002 و تراكمت الخبرات بتقديم خدمات تلبى طلبات المؤسسات بطريقة مرنة تتواءم مع التنوع فى طلبات المؤسسات و كذلك التغير فى طبيعة التحديات التى تواجه الصناعات.

في هذا المجال ، فلمركز تحديث الصناعة نصيب كبير من المشاركة لتحقيق الهدف، من خلال 300 من الموظفين المحترفين ذوى التدريب المتميز يعملون على الوصول إلى المجتمع الصناعي المصري من خلال 19 فرعا موزعين جغرافيا فى المناطق الصناعية و أكثر من 50 من دراسات التنمية القطاعية. و حتى الآن تم توفير 100 من الخدمات لثلاثة عشر ألف من العملاء في تسعة من القطاعات الصناعية .

 

جنبا إلى جنب مع المجتمع الصناعي المصري ، يقوم مركز تحديث الصناعة بتشكيل شراكة بين القطاعين العام و الخاص تتكون من ممثلين مختلفين عن القطاع العام مثل وزارة الصناعة والتجارة و المؤسسات الصغيرة والمتوسطة والشركات التابعة لها ذات الصلة الى جانب القطاع الخاص ، على سبيل المثال : في اتحاد الصناعات المصرية ، المجالس التصديرية و جمعيات المستثمرين ،كل مع مسؤولياته ذات الصلة.

يلتزم جميع الشركاء بالقيم التالية :

  • مشاركة والتزام نحو إستمرارية عملية التنمية
  • وجود ثقة متبادلة بين جميع الأطراف
  • الشفافية فى جميع التعاملات
  • النضج فى التعامل مع كافة الأمور
  • إعتماد أساليب المسؤوليات الاجتماعية للشركات (CSR ) والتنمية المستدامة
  • دعم تنمية الموارد البشرية الشاملة و المستدامة
  • سرية المعلومات و المعارف الخاصة بالأعمال